فلسفتنا :

دستور الشرف في مجموعة مدارس تبارك الخاصة هو دون غيره هو المبدأ الأكثر أهمية للطلبة كما للكادر التدريسي والإدارة والعاملين جميعًا. إنّه جوهر مدرستنا الذي يعكس إيماننا القوي بأن التعلُّم المُجدي والجاد حقيقةً لا يمكن أنْ يتحقق إلا في بيئة تقوم على الثقة والنزاهة.

إنّ قاعدة الشرف هي دعامة فعلية لكل جانب من جوانب رسالة مجموعة مدارس تبارك الخاصة وهي الأساس الذي يقوم عليه مجتمعنا المبني على الثقة. الشرف الشخصي هو شيء لا بُد من ممارسته وتهذيبه باستمرار وبانتظام. نحن ننظر إلى قاعدة الشرف على أنها الإطار المُحدِّدْ لمجتمعنا، الذي يتيح للأعضاء أنْ يبنوا قراراتهم على أساس من الصحة والمسؤولية فيما يتعلق بالسلوك المشرّف. إنّ التزامنا بهذه القاعدة يساعدنا على الارتقاء بمجتمعنا المدرسيّ عاليًا عن السلوكيات المتقلبة تبعًا للنزوات الاجتماعية دائمة التغير.

تفاصيل قاعدة الشرف تبدأ من فرضية أنّ أعضاء مجتمعنا المدرسيّ لن يقوموا بالكذب، الغش، السرقة أو اقتراف أيّة أفعال غير نزيهة. وعليه، فإنّ الطلبة والكادر التدريسيّ سيقومون بتوقيع عقد في مُستهلّ كلّ سنة دراسيّة ليكون بمثابة التزام بين الطرفين وبينهم وبين المدرسة للالتزام بقاعدة الشرف.

إنّ هدفنا الأبعد هو صناعة أجيال يتركون مدرستنا وبحوزتهم حس متين وواضح من المسؤوليّة والتصميم على أنْ يمارسوا حياة شريفة.

شِعارنا: له بعد عميق

فأوراق الشجر

  • الأوراق الصغيرة: تُعبر عن مرحلة نمو الأطفال (مرحلة الروضة): حيث تقوم مجموعة مدارس تبارك الخاصة بإعداد الأطفال للخَوض في بيئة آمنة والتفاعل معها بسلامة.
  • الأوراق المتوسطة: مرحلة التفاؤل الأساسية (المراحل 1-5): خلالها تقوم مجموعة مدارس تبارك الخاصة بتأسيس المسار المُؤدي لتحقيق الذات وتعزيز الأحلام بمستقبلٍ مُثمِر.
  • الأوراق الفوق متوسطة: مرحلة قبل النضوج والتكامل (المراحل 6-9): عندما تقوم مجموعة مدارس تبارك الخاصة  ببناء القائد الناجح حتى تُجهِّز تلاميذها للحياة فيما بَعد المدرسة.
  • الأوراق الكبيرة: مرحلة النضوج والتكامل (المراحل 10-12): عندما تقوم مجموعة مدارس تبارك الخاصة  ببناء أساسات راسخة حتى تُجهِّز تلاميذها للحياة فيما بَعد المدرسة.
  • جُذور الأوراق: تنبثق من مركز مسقط – سلطنة عمان -عاصمة الثقافة والسلام- وتتفرع نحو العالم أجمع.

الألوان

  • “الأزرق”من نقاء واتساع السماء، ومن عُمْقْ المحيط والعناصر المغذية الموجودة في تلك الأعماق.
  • “الأبيض” من الهدوء والأمن في العلاقات الإنسانية بين البشر.
  • “الأخضر” شرايين الحياة، البراعم الصغيرة، والصِبا.
  • “الأحمر” هو نبض الحياة ورمز الدم الذي يحمل الأُكسُجين والعناصر الغذائية إلى أنسجة وأعضاء الجسم لكي يُخرِج جيلًا معطاءً لمجتمَعِه بولاءٍ وتفانٍ لا ينضبَان.

العالَم الشفاف

يُعبر عن إزالة الحدود بين الدول ليصبح العالم قرية صغيرة في كونٍ يزداد اتساعًا، مما يسمح بعلاقاتٍ إنسانية مُفعَمةٍ بالطمأنينة والسلام.

القَسَمْ

“كفرد من أفراد عائلة مجموعة مدارس تبارك الخاصة، ألتزم بأن أكون صادقًا، وأن أحترم الممتلكات، والأعمال، ومجهود الآخرين، وأن أتصرف بشرف في كل الأحيان.”